/ منوع

مغالطة إنحياز التأييد

ولذا فقد كان جوابا وجيها ذلك الذي بدر من رجل أطلعوه على صورة معلقة بالمعبد لأناس دفعوا نذورهم ومن ثم نجوا من حطام السفينة، عساه أن يعترف الآن بقدرة الآلهة؛ فما كان جوابه إلا أن قال “حسنًا، ولكن أين صور أولئك الذين غرقوا بعد دفع النذور؟”

إن العثور على مثال يؤيد القاعدة لا يثبت أن القاعدة صادقة، بينما العثور على مثال واحد يكذب القاعدة هو أمر يكفي لأن يثبت كذبها على نحو نهائي حاسم ويقضي عليها قضاء مبرما. يقول بوبر: من السهل أن تجد أمثلة مؤيدة للفرضيات، سهولة تجعل من المستبعد أن يكون هذا هو طريق العلم الصحيح. تأمل مثلا فرضية بسيطة مثل “جميع النباتات تتكاثر جنسيا” فإذا كان كل ما يلزمني هو الشواهد المؤيدة لذلك، فإن بميسوري جلب مئة مثال ودليل، لكن هذا لن يجعل منها فرضية صادقة.

– من كتاب المغالطات المنطقية، عادل مصطفى.